افضل طرق اختيار اللهاية المناسبة لطفلك

نقدم لكم في هذا الموضوع ..افضل طرق اختيار اللهاية المناسبة لطفلك


وظيفة اللهاية الأساسية أنها تساعد على إلهاء الطفل، وفي حالة نمو الأسنان يستعملها عضاضة بدلاً من مص أصابعه، حيث تعتبر الوسيلة السهلة المتاحة لتهدئة الطفل وقت الألم والضيق، ولكن هناك بعض الأمهات يصيبهن القلق وخاصة اللاتي يرضعن أطفالهن رضاعة طبيعية، من أن يؤثر استخدام اللهاية على الرضاعة الطبيعية. عن الفوائد، ومواصفات اللهاية الآمنة والأفضل عند الاختيار. يحدث سيدتي نت الدكتور إبراهيم شكري استشاري طب الأطفال.
قواعد استعمال اللهاية

  • اختاري اللهاية المناسبة لعمر طفلك، وهناك ثلاثة أحجام؛ الأطفال الأصغر من 6 أشهر، والأطفال من عمر 6 إلى 18 شهراً، وأخيراً الأطفال الأكبر من 18 شهراً.
  • أكثر سن يحتاج فيه الطفل للمص هو من شهرين إلى 4 أشهر من العمر، لهذا يعتبر الوقت المثالي لتقديم اللهاية للطفل.
  • اختاري اللهاية ذات الصنع الجيد، تكون قطعة واحدة.. الحلمة والقاعدة مثبتين جيداً ببعض، اللهايات المكونة من عدة قطع قد تفك من بعضها البعض وتشكل خطراً على الطفل.
  • اختاري اللهاية بحلمة طرية ولينة، هناك أنواع مصدق عليها من أطباء الأسنان، لكن أهم شيء هو أن الحلمة تروق لطفلك وتتناسب وحجم ملامح وجهه.
  • الحلمات المصنوعة من «اللي تكس» أكثر ليونة من تلك المصنوعة من «السيلكون»، لكن تلك المصنوعة من «السيلكون» لا تعلق بها الروائح، وتحتفظ بقوامها بشكل أفضل.
  • أن تكون اللهاية بواق-غطاء-عريض؛ أن تكون بعرض ½1 بوصة حتى لا تدخل في فم الطفل، وأن تكون لها فتحات حتى لا تحتفظ باللعاب داخلها، فتسبب الحساسية والطفح الجلدي على وجه الطفل.
  • اختاري اللهاية بألوان زاهية وجميلة، حتى تكون سهلة في أن تجدينها أنتِ وطفلك، اختاري لهاية يمكنك غسلها بأمان في غسالة الأطباق.
  • من الصعب إيجاد اللهاية المفضلة لطفلك، لذا إذا وجدتي واحدة مناسبة، اشترى عدة قطع منها حتى لا يبكي إن ضاعت.فوائد استخدام اللهاية

    • إرضاء الامتصاص اللاإرادي.. حيثُ يولد الأطفال مع غريزة لاإرادية للامتصاص، لذلك قد يتعلقون بثدي الأم أو الرضاعة لفترة أطول حتى بعد شعورهم بالشبع، واستخدام اللهاية يرضي هذه الرغبة اللاإرادية.
    • استخدام لهاية الرضع تغرس في الطفل الاستقلالية، كما تشجعه على أن يهدأ من دون مساعدة من الأم، بعدها سوف يعتاد على استخدام اللهاية بمفرده ليهدأ قبل النوم.
    • لابد ان تكون مصنوعة من مواد آمنة، مثل لهايات الرضع التي تمنحها المستشفيات للأطفال حديثي الولادة.
    • أن تكون خامتها متينة فتدوم فترة طويلة، ما يسهل على طفلك امساكها من دون مساعدة، ومن الممكن ان تكون مزودة بلعبة خاصة للطفل، ويمكن تنظيفها بغسلها في الغسالة.

    لهاية لكل سن

    هناك لهاية لسن - بداية من 5-9 شهور، تتميز بأن تصميمها يحمي لثة الطفل، وأسنانه المستقبلية، وتكون خالية من أي مواد ضارة أو أي معطرات اصطناعية.
    وهي مميزة بشكلها الانسيابي، كما أنها تسهل مرور الهواء لضمان تنفس آمن للطفل الرضيع، وتوفر وضع آمن للطفل خصوصاً الذين يعانون من الارتجاع الصامت.
    صممت هذه اللهايات خصيصاً للأطفال حديثي الولادة. وتتميز بأنها خالية من أي مواد ضارة، ومصنوعة من خامة قوية تدوم طويلاً.
    حجمها الصغير وتصميمها الفريد يسهل تدفق الهواء لضمان تنفس آمن للرضع، خصوصاً الذين يعانون من الارتجاع الصامت.
    فوائد اللهاية

    1. تساعد اللهاية على إشباع غريزة المص الفطرية لدى المواليد الجدد.
    2. تجعل الطفل ينام لفترات أطول وتمنحه النوم المريح.
    3. مص اللهاية تساعد في تطوير عملية الرضاعة الطبيعية.
    4. تساهم في تعزيز نمو وحركة عضلات الفك.
    5. تقوي اللهاية من حركة اللسان.
    6. يمكن أن تساعد في تهدئة الطفل ووقف بكائه.
    7. من أهم فوائد اللهاية أنها تحمي الأطفال من الموت المفاجئ وخاصة أثناء النوم.
    8. تحتاج الأم للراحة والنوم خلال فترة النفاس واللهاية تتيح لها الفرصة.

    مواصفات اللهاية الأفضل

    • أن تناسب المولود من حيث الحجم و الشكل.
    • اختيارها يكون على أساس جودتها.
    • تعقيمها وتنظيفها باستمرار ضروري.
    • تغيرها كل فترة حسب التعليمات المدونة على العلبة قبل شرائها.
    • استبدالها فور حدوث أي تغير بها سواء من حيث اللون أو الشكل أو وجود قطع.
    • اللهاية لا تشكل ضرراً على المواليد الجدد وأنه يمكن إعطائها للأطفال تحت سن الأربع سنوات.
    • أما بعد هذا العمر فهي تضر الطفل وتتسبب في الإضرار بالفك و الأسنان.