اخبار النجوم

بسبب الهجوم على ابنه هذا ما قاله هشام سليم!

تفاعل نور هشام سليم المتحول جنسيا مع خبر وفاة ناشطة مصرية تدعى سارة حجازي التي كانت قد أعلنت عن مثليتها الجنسية.

نور هشام سليم تعرض لحملة هجوم وانتقادات واسعة بسبب دفاعه عن سارة حجازي وقد تم اتهامه بالتحريض على المثلية الجنسية المحرمة شرعًا وعرفًا.

وعلى إثر ذلك أعلن الممثل المصري هشام سليم عن اضطرار ابنه للانتقال خارج مصر حتى يتمكن من العيش بسلام “أريد أن يعيش ابني قريبًا مني، مع الأسف بسبب الهجوم ضده وعدم وجود رحمة، سيضطر أن يسافر خارج مصر ويعيش في مكان آخر بعيدًا عن هنا، رغم أن جميع أصدقائه وعائلته هنا في مصر”.

نور هشام سليم أعرب عن عدم شعوره بالراحة النفسية “توضیح.. من يوم ما أعلن أني تحولت جنسيا وكما قال أبي يومها.. وأنا أمر بفترة صعبة جدا لأن هناك كثير أمثالي يخاطبوني ويريدون أن أساعدهم كأني أملك القدرة علي فعل شئ وأنا لا استطيع أن أساعد نفسي”.

اترك تعليقاً