العناية بالبشرة

ما تأثير تنشيط البشرة على نضارتها؟

من الصعب الحفاظ على رونق البشرة الصحي طوال الوقت، لأن تعبيرات الوجه الكثيرة تخلق خطوط دقيقة كما أن عادات العناية السيئة كعدم تطبيق واقي الشمس، تخطي التقشير والترطيب المستمر. وكل هذه المشكلات تحتاج وقتًا طويلًا لكي تتخلصي منها بطريقة مثالية. لذلك سنكشف لكِ اليوم على الحل السحري الذي ينقذ بشرتك من الضرر وهو عملية التنشيط…
 
ما هو تنشيط البشرة؟ 
تنشيط البشرة، هو كلمة عصرية ومصطلح يستخدمه أطباء وخبراء التجميل المحترفين للعناية بالبشرة ومعالجة كافة المشاكل التي تعاني منها، حيث يشير التنشيط إلى تحسين خلايا الجلد وجعل الوجه يبدو أكثر راحة وإستيقاظًا.
كيف يتم تنشيط البشرة؟ 
يمكنك حواء تنشيط بشرتك وإستعادة نضارتها وحيويتها بكل سهولة، من خلال استخدام مستحضرات العناية التي تحتوى على أكسجين ثلاثي، فيتامين سي، محفزات الكولاجين ومجموعة من مضادات الأكسدة القوية كالكافيين، لكي تقوم هذه التركيبات على ترطيب الجلد من الأعماق، إخفاء البقع الداكنة، التجاعيد المبكرة مع تفتيح البشرة بطريقة رائعة. 
نصيحة هامة: لكي تمتلكي بشرة منيرة ومحمية من علامات الشيخوخة، احرصي على الحصول على قسط وفير من النوم على الأقل لا يقل عن ثماني ساعات يوميًا، بجانب شرب الكثير من الماء وتناول المواد الغذائية المفيدة.

اترك تعليقاً