سياحة وسفر

وجهات سياحية خالية من فيروس الكورونا

وجهات سياحية

أصبح فيروس كورونا مصدر خوف وجزع بين الناس حول العالم، وبالرغم من السيطرة عليه في الكثير من البلدان، إلا أنه مازال يثير الهلع حول التنقل والسفر والسياحة من وجهة إلى أخرى. وما يبعث بالشعور بالفرح وجود مناطق سياحية مميزة لم يصلها هذا الوباء. اكتشفيها معنا.

بعد فتح العديد من المطارات، وتشديد الإجراءات الصحية، حان الوقت لاكتشاف أفضل الوجهات السياحية هذه السنة لأنها آمنة وخالية من فيروس كورونا.

اليونان

مهد الحضارة الغربية، من يقدر على مقاومة معالمها التاريخية، والتنقل بين جزرها، خاصة جزيرتي ميكونوس وسانتوريني. ومن الأوقات التي ينصح بزيارتها خلال أشهر الصيف الثلاث، حيث لاترتفع درجة الحرارة عن 21 درجة مئوية.

بالي

بالرغم من اقترابها من إندونيسيا ودول شرق آسيا، إلا أنها آمنة تمامًا من فيروس كورونا ولم تسجل أي إصابات. لا تترددي في زيارتها والاستمتاع بغاباتها الكثيفة مع التنقل بين جزرها الصغيرة ومعابدها الأثرية.

سيشيل

من أكثر الوجهات السياحية المغرية للتمتع بحمامات الشمس على شواطئها واكتشاف الكنوز تحت الماء، وندعوك إلى التوغل في غاباتها للشعور بالحرية في أحضان الطبيعة. طقسها المعتدل سيمكنك من زيارتها في أي وقت من السنة.

جزر فيجي

إلى عاشقات المغامرات، ندعوك لتحويل وجهتك هذه السنة إلى جزر فيجي التي تشتهر بأدغالها الساحرة، والسكن في منتجعاتها التي تعمل بالطاقة الشمسية.

موريشيوس

وجهة سياحية خلابة، خالية من فيروس كورونا تمامًا. يمكنك اللعب على شواطئها الرملية الساحرة والاستمتاع باشعة الشمس، مع التجول بين غاباتها.

جزر المالديف

من منا لايحلم بزيارة جزر المالديف الساحرة، والغوص في محيطها الأزرق الفيروزي واستكشاف عالم الخيال الموجود في الفلل الغريبة والجمال تحت الماء العذب. لاتترددي في زيارتها.

اترك تعليقاً