سياحة وسفر

أمريكية تحطم الرقم القياسي في السفر وتضع اسمها في موسوعة غينيس

أمريكية تحطم الرقم القياسي

أمريكية تحطم الرقم القياسي حيث تحصلت الطفلة الصغيرة على لقب مسجل في موسوعة غينيس للأرقام القياسية بعد زيارتها عدد كبير من بلدان العالم

بعض الأرقام القياسية في مجلة غينيس تجعلنا أحيانا نفكر بعض الوقت لأن تحقيقها شبه مستحيل على كل إنسان من جهة ويتطلب تضحية رهيبة من جهة أخرى. و قد تمكنت الفتاة الأمريكية ليكلا ألفورد البالغة من العمر 21 سنة من تسجيل اسمها في موسوعة غينيس للأرقام القياسية.

 

تحقيق الرقم القياسي

حققت الرقم القياسي بزيارتها 196 بلد وهي تبلغ 21 سنة فمن المستحيل أحيانا أن تزوري هذا العدد الكبير من البلدان وأنت في سنها، وبدأت رحلتها بعد خوض عديد التجارب لتنجح في تحقيق هدفها الذي رسمته منذ تخرجها من المدرسة الثانوية علما أن عائلتها تمتلك العديد من شركات الأسفار في مدينة كاليفورنيا حسب ما أكدته مجلة فوربس الأمريكية.

أمريكية تحطم الرقم القياسي وتسجل اسمها في غينيس

أماكن رائعة زارتها الفتاة الأمريكية

زارت لكيلا العديد من الأماكن في رحلتها قبل أن تحقق حلمها وذلك رفقة عائلتها وكأنها تحضر لمغامرتها الجريئة، وفي سفراتها المسجلة في مجلة غينس زارت الكثير من المناطق منها برج خليفة في دبي والأهرامات بالجيزة في مصر وعديد القرى النائية منها قرى بكمبوديا، وفي رحلتها التي تشبه رحلة ابن بطوطة عبرت الأمريكية عبر أنستغرام أن السفر جزء من حياتها وإنها تشعر بالفضول بمعرفة طرق عيش الشعوب الأخرى.

أماكن رائعة زارتها الفتاة الأمريكية

سر نجاح لكيلا ألفورد

لكل نجاح سر لا يعرفه الكثير كذلك سر نجاح الفتاة الذي يرجع بالأساس إلى سببين: الأول عشقها للسفر وترعرعها في عائلة تقدس السفر وتشجع عليه، ولكن السبب الثاني مقنع أكثر حيث مثلت الصفقات التجارية والحملات التي كانت تجريها الفتاة أثناء سفرها الركيزة الوحيدة الداعمة لتمويل مشروعها السياحي في أكتوبر 2016 ولكن لم تحصل على رعاية رسمية وتركت العودة إلى المقاعد الدراسية، لتحقق في الأخير هذفها وتقدم 10 ألاف دليل سياحي لغينيس كإثبات على زياراتها المتتالية.

سر نجاح لكيلا ألفورد

 

هدف حياتك لا تستسلمي لتحقيقه أبدا واجعليه هوايتك وعشقك الرسمي فربما يكون سر ثرائك من خلاله.

للمزيد من المقالات الرائعة زوري مقال 5 نصائح عليك معرفتها قبل السفر يوم الزفاف.

اترك تعليقاً